أربع مدن أخرى تستحق الزيارة غير إسطنبول!

أربع مدن أخرى تستحق الزيارة غير إسطنبول!

تركيا دولة متنوعة بطبيعتها وثقافاتها. يمكننا تقسيم تركيا إلى خمسة مناطق حسب موقعها وأيضًا عاداتها وسكانها. منطقة بحر مرمرة، البحر الأسود، بحر أيجه، البحر المتوسط، الأناضول ومنطقة الجنوب الشرقي.
إن هذا التقسيم شائع جدًا ونرى الأتراك أنفسهم يصنفون أنفسهم احيانًا بكونهم من المنطقة هذه أو تلك. تختلف الأعراف والثقافات بين تلك المناطق بشكل ملحوظ، على الرغم من كونهم سكان دولة واحدة. نستغرب أن بعض السياح لا يرون هذا التنوع والجمال الذي في تركيا. نريد في هذا المقال أن نثبت أن الجمال ليس موجود في إسطنبول فقط. نريد أن ندلكم إلى أجمل أربع مدن السياحة التركية.

بورصا

 

بورصا، أو كما يطلق عليها الجنة الخضراء. إنها مكان بديع يقع بالقرب جدًا من إسطنبول في منطقة بحر مرمرة، وهي مدينة ساحلية. تتميز المدينة بكونها من أجمل الوجهات السياحية التركية  في كل فصول السنة. يتواجد في المدينة أحد أهم منتجعات التزلج وأكبرها في العالم. أعلى قمة في المدينة هو جبل أولوداغ Uludağ والذي يعد رمزًا للمدينة وفخر أهلها.
اولو داغ تعني الجبل العظيم يحظى بمكانة عالية جدًا لدى سكانه. يوجد عدة جامعات في المدينة وسميتها أحدها على اسم الجبل. ما يميز المدينة أيَضًا التيليفريك والذي يعد من أهم الأمور التي تجذب السياح للمدينة. والتيليفريك يوصلكم إلى قمة الجبل حيث بإمكانكم الإستمتاع بالتزلج على قمته. انظروا الموقع الرسمي للتيليفريك.

يتميز الأكل في المدينة بقدر تميز السياحة فيه. تشتهر مدينة بورصا بالكباب، والذي يعد خاصة بالمدينة. يطلقون عليه İskender kebap. يتميز بالصوص والبهارات وطعمه الفريد.كما تشتهر المدينة بالجانتك Cantık ويشبه لحد كبير اللحم عجين التركي. كما يوجد طبق بيديلي كفته Pideli köfte المميز. يجب عليكم تذوق تلك الأطباق عند زيارتكم المدينة!

لم يطلقوا على المدينة الجنة الخضراء عبثًا؛ فالطبيعة في المدينة تكاد لا توجد في أي مدينة تركية أخرى. المساحات الخضراء في المدينة يحافظ عليها بالرغم من التوسع والزحف العمارني الكبير. تعد بورصا أحد أبرز ترجيحات المستثمرين العقاريين لجودة العيش في المدينة وأسعار عقارات المناسبة.

انطاليا

أنطاليا

مدينة أنطاليا تعد عاصمة السياحة التركية. بعدد زوار المدينة الكبير (تجاوز الـ11 مليون) تعتبر المنتجع السياحي الأكبر في تركيا. تتميز المدينة بسواحلها أكثر من باقي الأمور. سواحل مدينة أنطاليا من أنظف سواحل أوروبا بل أنظفها حسب تقارير في سنوات ماضية، وقد حازت سواحلها الزرقاء على جوائز عالمية عديدة. المدينة تمتلك ساحلًا بحريًا طويلًا كما أن الحكومة قد أطلقت مشروع لزيادة طول الساحل. تتميز المدينة أيضًا على الجانب الثقافي والأدبي بكونها أحد أبرز مراكز العروض الأدبية والثقافية في أوروبا. يعقد في المدينة شتى أنواع المعارض الدولية والمحلية، من معارض الأدب إلى الثقافة والصناعة والمعارض التاريخية والتقليدية. لدى المدينة تاريخ عريق أيضًا. بإمكانكم زيارة بوابة هادريان ومسجد يفلي منارة ومتحف أناطاليا الذي يعرض عليكم الحقبات الزمنية التي مرت على المدينة بشكل مميز. اطلعوا على مقالتنا التي خصصناها لذكر أهم جوانب المدينة التاريخي.

يالوفا

 

تتميز المدينة الساحلية يالوفا عن غيرها من باقي المدن التركية بكونها أحد أهم المراكز العلاجية في المنطقة. يأتي مئات آلاف السياح سنويًا خصيصًا للمدينة لأجل الاستراحة في ينابيع مياهها الحارة. يوجد في يالوفا مياه علاجية حارة يطلق عليها التيرمال Termal والتي تجذب الكثير من السياح للمدينة سنويًا. تتميز المدينة أيضًا بالهدوء والراحة. تعد مهرب الإسطنبوليين ومكان سكن الكثير منهم. تمتلك جودة عيش عالية وبها طبيعة خلابة وشواطئ جميلة. يوجد في المدينة ثاني أكبر جامعة حكومية جامعة يالوفا والتي تقدم تعليمها المتميز في العديد من التخصصات. تفقدوا مشاريع Beyttürk في المدينة في صفحتنا الرئيسية. نتميز في Beyttürk بتقديم العقارات المناسبة للجميع في مناطق مركزية.

طرابزون وسامسون

 

لا شك أن لمنطقة البحر الأسود جمالية خاصة. مدينة طرابزون الشهيرة  أيضًا المدينة التي صورت بها العديد من الأفلام والمسلسلات التركية. تتميز مدينة طرابزون بجمال طبيعتها وبتاريخها. يتواجد في طرابزون كنيسة تعود إلى القرن الرابع الميلادي! وهي كنسية صوميلا اليونانية. موقع الكنيسة أيضًا مميز فقد شيدت على جبل ميلا.  يقع الدير في منطقة ماتشكا على وادي ألتن ديريه، والذي تم إفتتاح حديقة ومنتزه وطني فيه. يقع الدير على جرف جبل بإرتفاع 1200 متر تقريبًا. تابعوا تقريرنا المفصل عن مدينة طرابزون.
أما مدينة سامسون فتسمى بعاصمة البحر الأسود وتتميز بجمال طبيعة خلاب يجعلها أحد جنان الله على الأرض.