بورصا.. الجنة الخضراء

بورصا.. الجنة الخضراء

 

بورصا هي مدينة تركية تقع في منطقة بحر مرمرة في القسم الشمالي الغربي من تركيا. بورصا هي رابع أكبر مدينة تركيا حسب عدد السكان بعد إسطنبول وأنقرة وإزمير، عدد سكان المدينة هو 2.936.803 نسمة حسب إحصاء 2017.

نتحدث في هذا المقال عن المدينة من جانبها التاريخي وحاضرها، مشاريعها، معالمها السياحية والأماكن التاريخية فيها.

بورصا في التاريخ

بورصا حظت بإهتمام كبير من حضارات العالم عبر التاريخ، وكانت من أوائل المناطق التي المسكونة في تلك الحقب وأهمها. يقدر عمر أول إستيطان للبشر في المدينة إلى سبعة آلاف سنة. تم إكتشاف تلة إليبينار هويوك والتي تقع حاليًا في محلة عثمان غازي في وسط مدينة بورصا، هذه التلة تشير إلى وجود نشاط بشري فيها قبل 5200 قبل الميلاد. كما توجد تلة دمير تاش، والتي تبعد عن مركز المدينة مسافة 7 كيلومتر من الشمال. يوجد في تلك المنطقة أدوات إستعمال يومي في حياة البشر مثل كؤوس وقطع سيراميكية أخرى. تعد تلك الأدوات آثار من العصر البرونزي ويقدر عمرها بـ 2700 سنة قبل الميلاد.

أنشأت المدينة من قبل البيثينيين  والبروسياسيين، كان اسمها في البداية بروسا Prusa، كانت بحيرة إزنيك İznil Gölü ومحيطها أقدم أماكن الإستقرار حسب مصادر بيثينية قديمة بخط اليد. كما يوجد تلال عديدة مختلفة يعتقد أنها تعود للعصر الحجري منها تيبيجيك هويوك وكوروستان وأويوجيك تبه وكرادين وغيرهم. حسب تاريخ هيريدوت الشهير، فإن أقدم مكان عيش في العصور الأولى في القرن الرابع قبل الميلاد كان كيوس، أو مدينة جيمليك حاليًا في بورصا!

 

في عام 74 قبل الميلاد أصبحت مملكة البيثينيين تابعة للروم وتحت سيطرتهم. بعد الروم أتى البيزنطينيون على المدينة وكانت أحد أهم المدن تلك الحقبة. يعرض الكثير من آثار البيزنطينيين القديمة أحجار القبر وآثار معمارية أخرى وقطع معمارية وقطع سيراميكية قديمة وسكك، في متحف بورصا الأركيولوجي.

التاريخ الحديث

مرت المدينة بحكم العثمانيين لمدة 200 سنة، وازردهت المدينة بشكل كبير في تلك الفترة مقارنة بالولايات الأخرى. كانت المدينة مركز للعلم والفنون. تم إنشاء كلية هودافينديغار على زمن مراد الأول وقام السلطان بيازيد الأول بإنشاء كلية يلدرم والكلية الخضراء أو يشيل كلية التي تم انهاؤها في عهد السلطان مراد الثاني. زينت المدينة بأبنية بفن معماري مميز يسمى الفن العثماني الكلاسيكي.

أول وصول للأتراك إلى المدينة كان بعد عام 1081، حيث وصل السلاجقة إلى المدينة. قبلها كان قد وصل الحمدانيون في الدولة العباسية إلى المدينة عام 955 وخضعت تحت سيطرتهم لثلاث وعشرين سنة.

السياحة في بورصا

 

تتميز بورصا بكونها مدينة ساحلية تضم الكثير من التاريخ في رحاها. أهم المعالم التاريخية في المدينة كالآتي:

برج الساعة- بورصا  Bursa saat kulesi

وهو بناء أثري بني في عهد السلطان عبدالعزيز. يقع البناء بداخل حديقة توبهانه. هدم البناء بسنة غير معروفة في بدايات الـ 1900. بدأت عمليات إعادة البناء لهذا الصرح عام 1904، تم الإنتهاء من ذلك عام 1905 للميلاد.

شلالات سايتابات Saitabat şelalesi

تبعد شلالات سايتابات عن مركز مدينة بورصا 12 كيلومتر. تمتاز المنطقة بعشبها الأخضر الزاهي وأشجار الصنار. توجد أماكن خاصة للتنزه بجانب الشلال والإفطار.

ملعب التمساح Timsah Arena

ملعب حيث الإنشاء قع ضمن المجمع الرياضي للنادي المحلي بورصا سبور، مساحته 4 آلاف و374 مترمربع وبسعة 45 ألف مشاهد. تم إنشاء هذا الملعب الحديث وفق معايير ومواصفات إتحاد كرة القدم الفيفا و الإتحاد الأوروبي UEFA.

الجامع الأخضر Yeşil Camii

أخد أبرز رموز مدينة بورصا. تم إنشاء الجامع في الفترة ما بين عامي 1414-1419 ويعد أحد أهم آثار الحاج إيفاز باشا المعمارية. للجامع قبتين، أغلب أنحاء الجامع مصنوعة من الرخام.

أولو جامع Ulu Camii

 

ويعني الجامع العظيم أو الكبير. إنه تحفة إعمارية بحق. تم بناؤه في عهد السلطان يلدرم بيازيد بعد ظفر نيقابولس وتم إنهاء البناء عام 1399. يقع الجامع اليوم تمامًا في وسط المدينة وعلى الرغم من تعرضه إلى الكثير من الأضرار بسبب كوارث طبيعية عدة إلا أنه ما يزال يحافظ على معماره وتصميمه.

متحف مدرسة توبهانه الصناعية الثانوية Tophane Endüstri Meslek Lisesi Okul Müzesi

تم إنشاء المتحف المعروف بمتحف مدرسة توبهانه بعهدنا من قبل السلطان بيازيد الثاني حيث أمر الصدر الأعظم (الوزير) جاندارلى خليل باشا وأبنه إبراهيم باشا قبل عام 1485.

المصادر: موقع بلدية بورصا الالكتروني